الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كل ما تحتاجيه في تربية الطفل من الاول الي العاشر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


ذكر
عدد الرسائل : 62
العمر : 40
العمل/الترفيه : ادارة الموقع
تاريخ التسجيل : 14/09/2008

مُساهمةموضوع: كل ما تحتاجيه في تربية الطفل من الاول الي العاشر   الجمعة ديسمبر 12, 2008 6:42 am

انا بعرف انه الموضوع كتير طويل بس صدقوني انا قرائته وشفت في كتير اشياء مفيدة وخصوصا للمراة
راح اترككم مع الموضوع وتصفحوه ماراح تخسرو شيئ
المرحلة الاولى : الطفل جنين ومولود



كيف تواجه الأم تجربتها الأولى في الإنجاب

عندما تواجه الأم تجربتها الأولى في الأنجاب تعتقد أنها أمام مشكلة كبرى يصعب حلها غير أنه مع مراعاة بعض القواعد البسيطة يصير الأمر سهلاً ، فحمام الطفل مثلاً يجب أن يكون في منتصف النهار وقبل موعد الرضاعة بنصف ساعة على الأقل ، ويتغير موعد الحمام مع نمو الطفل ويفضل أن يأخذ الطفل حماماً قبل التوجه للنوم مما يساعد على النوم العميق.



الطفل يشارك الأم الشعور والأحاسيس عند ولادته

أكدت بعض التجارب أن الطفل يتعرف على صوت أمه ويتجه اليها ويشعر بها، كما أكد العلماء على ضرورة قيام الأم بمداعبة طفلها منذ اليوم الأول لولادته ليشعر بالدفء والأمان.



كيف تتجنب الأم تشوهات الأجنة

من المؤكد أن زواج الأقارب يؤدي إلى إنتشار الأمراض الوراثية. وهناك إجراءات وقائية يجب الحرص عليها مثل إجراء تحليل الدم للتأكد عدم تطابق دماء كل من الزوج والزوجة، ويطالب الأطباء كل أم بعدم تناول أي أدوية لم يصفها طبيب خلال فترة الحمل.

وكذلك التدخين والادمان على المخدرات والمشروبات والاصابة بالرشح أو الانفلوانزا أيضا" بيساعدو على تشويه الأجنة وممكن يؤدي الى موت الجنين في داخل أحشاء أمه.
كما يؤثر على الجنين عدم انتظام وجبات الغذاء الصحيح من قبل الأم.



الطفل يرى ويسمع ويشعر منذ اللحظة الأولى لولادته

يؤكد ذلك علماء النفس ، ويولد الطفل بحاسة سمع قوية حتى أنه يتعرف على صوت أمه بعد أسابيع قليلة من ولادته، ومن هذا تتضح أهمية تعليم الأطفال في سن مبكرة.



الخوف شعور طبيعي يولد مع الطفل

فالطفل يخاف الظلمة والوحدة ، ثم عندما يكبر يخاف من المدرس والطبيب ومن بعض الحيوانات، ويلخص بعض الأطباء أسباب خوف الطفل في الآتي :

- غياب الأم المتكرر وتركها للطفل مرات طويلة مما يشعره بفقد الأمان.

- تأثر الطفل بمخاوف الآخرين.

والعلاج يكمن في معرفة الأسباب السابقة وتلافيها.

لا خوف على المرأة إذا حملت بعد الأربعين الحمل بعد سن الأربعين لايشكل خطراً على صحة المرأة أو صحة الجنين شرط ان تكون هي وزوجها بصحة جيدة .



الرضاعة الطبيعية أفيد

إن الرضاعة الطبيعية هي احسن وسيلة للمحافظة على صحة الطفل المولود ، وهناك إعتقاد خاطيء بان الرضاعة الطبيعية للطفل ترهق الأم وتشوه جمالها ، ولا يخفى ان الأمهات اللاتي يرضعن أطفالهن من أثدائهن يكون إرتباطهن بالطفل أوثق وحبهن له اكبر والطفال كذلك يكونون أقل توتراً وأهنأ بالاً.



كيف يستفيد طفلك من الرضاعة الطبيعية

الرضاعة الطبيعية لمدة لا تقل عن 6 أشهر للطفل منذ ولادته ، والوضع السليم للطفل أثناء الرضاعة يجب أن يكون فيه شبه جالس كما يجب إعطاء الفرصة للطفل للتجشؤ أثناء الرضاعة ، ويفضل ان يكون نوم الطفل على الجانب الايمن حتى لا يقوم بإرجاع رضعته ، ويجب الإهتمام بالنظافة العامة للطفل الرضيع ، وفي حالة إصابة الطفل بقىء أو إسهال فننصح الأم بمنعه عن الرضاعة 12 ساعة يعطى خلالها سوائل بسيطه كالعصير والشاي الخفيف ، وغن إزدادت حالته سوءاً يعرض فوراً على طبيب مختص.



كيف تحمي طفلك من الأمراض طفلك الرضيع يحتاج منك إلى عناية خاصة لحمايته من الأمراض ، فإذا تعرض الطفل الرضيع لأعراض الإسهال سواءً كان خفيفاً أو حاداً أو تعرض لنزلة معوية فعلى الأم إتباع الآتي:

* وقف إعطاؤه جميع الأدوية والفيتامينات وأي نوع من الحليب المجفف ، وفي حالة الرضاعة الطبيعية تقليل

عدد وكمية الرضعات.

* إعطاء الطفل طعاماً مثل الجزر والبطاطا والتفاح وماء الأرز.

* الإكثار من إعطاؤه السوائل مثل الماء والليموناده وعصير الجزر والشاي الخفيف.

* في حالة حدوث قيء مع الإسهال يعطى الطفل السوائل بكميات قليلة ومثلجة.

--------------------------------------------------------------------------------

المرحلة الثانية : من الولادة .... إلى 4 سنوات




عندما تستقبلين طفلك الأول

تتوقف سعادتك مع وليدك عاى مدى رعايتك وإهتمامك به ، ولا تخفى أهمية الرضاعة الطبيعية للطفل وإلى جانب ذلك فيمكن للأم منذ الشهر الثاني تقديم بعض السوائل مثل عصير الليمون والبرتقال، ومن الشهر الرابع يمكن تقديم الخضروات وصفار البيض ، أما اللحوم فتقدم في بداية الشهر السادس، ويتناول معها الطفل النشويات كالبطاطا والأرز والخبز وبالنسبة للملابس يجب أن تكون من الخامات الطبيعية كالقطن، ويجب على الأم أن تراعي مواعيد التطعيمات للطفل ضد الأمراض المعدية ، ويبدأ الطفل الحبو على اليدين والركبتين عند الشهر العاشر ، وفي عامه الأول يتمكن من ان يبدأ في المشي ممسكاً من إحدى يديه.

تحذير لكل أم لحماية طفلها من أمراض البرد

يحذر إختصاصيي أمراض وجراحات الأنف والأذن والحنجرة من هجوم فصل الشتاء وإصابة الأطفال بالأمراض الفيروسية وعلى الأخص الأنفلونزا، وقد ثبت ان امراض الأطفال الوبائية العادية تؤدي إلى التهابات حادة في الأذن.
إبتسامة الطفل الأولى هي العلاج لحالة الإكتئاب التي يعاني منها الأب

يرجع الإكتئاب الذي يشكو منه بعض الآباء إلى مشاركتهم بنصيب أكبر في العناية بالطفل بمساعدة زوجاتهم ، ولقد اجمعت معظم آراء الآباء على ان هذه الحالة تزول بعد الشهور الثلاثة الأولى من عمر الطفل عندما تنتظم مواعيده وبصفة خاصة عندما يبتسم إبتسامته الأولى.

أهمية العناية بأسنان الطفل الحليبية

تسمى الأسنان التي تظهر للطفل ببداية عمر الأربعة إلى ثمانية شهور بالأسنان الحليبية، وهي تستبدل بعد فترة بالأسنان الدائمة ، ومن الضروري الإهتمام بالأسنان الحليبية حتى لا تصاب بالتسوس في سن صغيرة، وعلى الأم أن تعلم طفلها كيف يستعمل فرشاة الأسنان المناسبة لعمره وعدم تناول الحلوى بكثرة خاصة قبل النوم.

كيفية علاج طفلك من النزلات المعوية

من أعراض النزلات المعوية القيء الحاد المصحوب بالإسهال ، وفي هذه الحالة على الأم فوراً إعطاء الطفل محلول معالجة الجفاف ولكن ببطء إن وجد أن القيء يتوقف مع إستعمال المحلول ، وبالطبع على الأم أن تسرع بعرض الطفل على الطبيب، ومن الأخطاء الشائعة لجوء الأم الى تغيير نوع الحليب بآخر دون إستشارة الطبيب.

إسم طفلك هل له تأثير على شخصيته

ينصح الأطباء بالتدقيق عند إختيار إسم المولود ، ويمكن أن يكون الإسم موجهاً للسلوك ، وقد يجد الطفل عندما يكبر أن إسمه غير عصري كان يكون إسم احد اجداده، فذلك يؤثر على الطفل ويجعله يجتنب الوجود في المجتمعات خشية السخرية منه وعموماً فإن على الأب و الأم التدقيق عند إختيار الإسم وعدم الإصرار على إختيار إسم قديم قد يسبب متاعب للطفل.

علمي طفلك عدم الخوف


الخوف ظاهرة طبيعية عند كل طفل إلا أنه يمكننا أن نخفف من خوف أطفالنا بأن نقلل من أهمية الشياء التي تسيطر على أفكارهم وخيالهم ، وأن نفسر لهم كل شيء كلما إزدادت قدرتهم على الفهم ، ويجب عدم السخرية والضحك من مخاوف الطفل فهذا يزيد من إحساسه بالضعف ويفقده الثقة بالنفس.


الشوكولا ..... العدو الأول لأسنان طفلك

إن السكريات هي المسؤولة عن إصابة الأسنان بالتسوس ، ولذا ينصح بالإقلال من تناول الشوكولا والسكريات ، كما يجب على الأم تعويد الطفل منذ الصغر على إستعمال الفرشاة ، ويكفي تنظيف الأسنان مرتين يومياً حتى لا تتآكل ، ويراعى تغيير الفرشاة بين الحين والآخر.

كيف تحمي طفلك من امراض الشتاء
الطفال أكثر عرضة للإصابة بالأمراض المعدية من الكبار، ومن الأمراض المعدية التي تصيب الأطفال خاصة في الشتاء مرض السعال الديكي ، ويصيب الأطفال في القصبة الهوائية والشعب، ويبدأ بسعال يتحول إلى نوبات متكررة عنيفة ، وللوقاية من المرض يتم تطعيم الطفل بجرعات الطعم الثلاثي( دفتريا / سعال ديكي / تيتانوس ) خلال العام الأول من عمر الطفل ، كما يعطى جرعة منشطة عند بلوغه 18 ـ 24 شهراً لتنظيم نوم طفلك


إذا إستيقظ طفلك لتناول وجبة ، أتركيه لينام بعد ذلك ثم يستيقظ فيتناول طعامه، ثم يلعب لفترة ، ثم يعاود النوم من جديد ... إن تنظيم هذه الخطوات بالنهار يساعد على سهولة إستغراقه في النوم بالليل، ويجب على الأم ان تعود طفلها على أن تتركه في السرير بمفرده لفترة قبل أن تهزه حتى يتعود تدريجياً على النوم بمفرده،

وحتى لا يصاب الطفل بالأرق يفضل الخروج في الهواء الطلق للتفريج عن الطاقة الكامنة فيه، لا تقدمي لطفلك عشاءً ثقيلاً ، فهذا من العوامل التي تؤدي إلى إضطرابات الطفل وحدوث الأرق.

كما ان الطفل قد يشعر بأنه غير مرغوب فيه بصفة خاصة عند قدوم مولود جديد ،لذا فمن الضروري غمر الطفل بالحنان لتبديد هذه المخاوف.

الحليب علاج سريع لطفلك إذا تناول مواد كيماوية

البوتاس والكاز من أخطر المواد إذا إمتدت اليهما يد طفلك وشرب منهما ، وإذا إبتلع الطفل البوتاس فذلك يؤدي إلى حروق في البلعوم والمريء ، وإلى تليف المريء وكذلك فإن الكاز من أخطر المواد السائلة على معدة الطفل ، فهو يؤدي إلى التهاب الغشاء المخاطي للمعدة والمريء ، ويكون كوب الحليب علاجاً سريعاً لإحتوائه على قلويات تعادل الحموضة والكيماويات الموجودة في هذه المواد ويخفف من تأثيرها حتى يتم نقل الطفل إلى أقرب مستشفى.

طفلي الصغير لماذا يرفض الطعام أحياناً

طعام الطفل بعد الفطام من المشكلات التي تواجه الأم ، وينصح الأطباء بتنظيم مواعيد تناول الطفل بعد الفطام على أربعة وجبات ، الإفطار في حوالي السابعة صباحاً ، وفي الثانية عشرة ظهراً ، والثالثة بعد الظهر ، ثم المساء، ويجب على الأم تشجيع الطفل على تناول الطعام ، وتحذر المهات من إعطاء الشوكولا والمشروبات الغازية للأطفال قبل تناول الوجبات، كما لا تفضل الأغذية المحفوظة والطعام الدسم، والأكلات المحتوية على توابل، وفي حالة إصرار الطفل على رفض الطعام دون وجود مانع صحي ، يجب عدم الإلتفات إليه ، بل يترك له طبقاً به ثمار الفاكهة أو بعض قطع البسكوت ، وتدريجياً سيشعر الطفل بأن سلاحه برفض الأكل قد فقد فاعليته ، ويتحول الى طفل عادي.



حافظي على بشرة طفلك في سنواته الأولى

إعتني جيداً بحمام طفلك ، ولإجعليه محبباً إليه ، إستعملي أنواعاً خاصة من الصابون ، وإعتني بالزيوت فهي تحافظ على جلد طفلك ، أما البودرة فهي تقي جسم طفلك من الإحمرار والإلتهابات ، وتمتص الرطوبة ، ولا تنسي الإهتمام ببشرة طفلك ، ووضع الكريمات الغنية بالزيوت الطبيعية لحماية بشرته من الجفاف والقشف.


الحنان في حياة الأم


العلاقة بين الم وطفلها تعتمد على العاطفة والحنان ، وتبدأ في فترة الحمل ، وتستمر حتى نهاية العمر ، وقد أثبتت الدراسات التي أجريت في هذا الشأن على مجموعة من الأمهات تم تقسيم تلك المجموعة الى مجموعتين فرعيتين أ ، ب وتم إبقاء المجموعة أ مع أطفالهن وتم إبعاد المجموعة ب عن أطفالهن وذلك عقب الدلادة مباشرة ووجد ان الأمهات اللاتي يبقين مع أطفالهن خلال الأيام الولى التالية للولادة هن أكثر حناناً مع الطفل من اللواتي تم إبعادهن عن أطفالهن لفترة طويلة

--------------------------------------------------------------------------------

المرحلة الثالثة : من 4 إلى 6 سنوات



كيف تحمين طفلك من تسوس الأسنان

تتركز الأسباب التي تؤدي إلى حدوث التسوس في طبيعة الأسنان ، وكمية ونوعية اللعاب، ونوعية الطعام، فالاسنان الغير منتظمة الشكل تساعد على تراكم الأطعمة وحدوث التسوس ، وكذلك اللعاب ذو اللزرجة العالية يعمل على زيادة إلتصاق بقايا الطعام بالأسنان ، وهذا يساعد على زيادة التسوس ، اما بالنسبة نوعية الطعام

فتعمل زيادة كمية السكريات على حدوث الإصابة بالتسوس. ومن المهم الحصول على القدر الكافي من فيتامين ( د ) الذي يحمي الأسنان ويساعد غلى تكوينها وصلابتها، وهو موجود في السمك والبيض واللبن ، ويجب أن يعطى الطفل وجبة متكاملة من السكريات والكربوهيدرات والبروتينات بالقدر الكافي.



إحترسي من إصابة إبنك بالربو الشعبي
الربو الشعبي هو ضيق في التنفس نتيجة للتعرض لمواد مسببة للحساسية ، وأسبابه كثيرة منها الاتربة والعتة والفطريات وريش الطيور وشعر الحيوانات، وننصح الأم بالا تحرم إبنها نوعاً من الطعام إل غ1ا لاحظت حدوث الأزمة والسعال مع تناول هذا النوع، وكذلك ننصح الأم بعدم التوتر الشديد أمام الطفل لما يسببه ذلك من إنفعال الطفل ، والمطلوب طمأنة الطفل وإعطاؤه وجبات خفيفة أثناء الزمة الربوية.

كيف تتأكدين من سلامة السمع عند طفلك

الفترة المثالية لإكتشاف الصمم عند الطفل هي منذ ولادته وحتى الشهر السادس عشر من عمره، وفي الة الأطفال ضعاف السمع تلحظ الأم عدم الإستجابة للاصوات والسكون التام ، وترتكز الرعاية الطبية الناجحة لضعاف السمع والمصابين بالصمم على الإكتشاف المبكر للصمم والذي تلعب فيه الأم دوراً أساسياً.



الشوكولا لا يسبب السمنة

الشوكولا غذاء أساسي ضروري جداً لحفظ توازن الجسم ، ويمد الجسم بكمية كبيرة من الطاقة ، ولا يمكن إعتبارها السبب وراء السمنة ، بل إنها تحتوي على الحليب والكربوهيدرات والدهون والبروتينات والكالسيوم والبوتاسيوم الذي يعتبر عنصراً ضرورياً لتنظيم نشاط القلب.



متى يستفيد ابناؤك الصغار من برامج التليفزيون

التليفزيون يتمتع بشعبية كبيرة لدى الأطفال ، ومتى كانت برامج التليفزيون هادفة فهي تضيف الكثير الى معلوماتهم ، وتوسع مداركهم وخيالهم ، مثل تعريف الصغار بأنواع الطيور والحيوان والنباتات ، ويساعد على تنمية الحصيلة اللغوية للطفل من سن 3 إلى 10 سنوات ، ومن سلبياته أنه يقضي على تبادل الأحاديث الأسرية والمناقشات الودية، ويجب تجنيب الطفل مشاهد العنف والقتل والكوارث الطبيعية.



كيف نحمي صغارنا من الأخطار في المنزل

من الأخطار التي يتعرض لها الأطفال داخل المنزل الإختناق نتيجة وضع الوسادة بطريقة خاطئة ولذا يفضل أن ينام الصغير دون وسادة ، ومن الأخطار أيضاً الحروق ، ومن وسائل تجنبها وضع الكبريت في مكان بعيد عن متناول الأطفال ، ولتجنب مخاطر الكهرباء يجب تغطية فيش الكهرباء بالغطاء البلاستيك المخصص لذلك، ولتجنب حالات التسمم التي قد تحدث ، إبعدي الأدوية والمنظفات والمبيدات الحشرية عن متناول الأطفال.



أبناؤك الأشقياء في حاجة إلى معاملة خاصة

أبناؤك الأشقياء يحتاجون إلى معاملة خاصة في تربيتهم ، ومهما كان خطأ الصغير فإن الأسلوب الهاديء ومحاولة شرح الموقف له يعد أفضل أسلوب يضمن تمتع الطفل بشخصية مستقلة لا تعاني من الأحساس بالتبعية.



نوعية الطعام المقدم إلى طفلك مسؤولة عن سلوكه العدواني

غن هناك علاقة بين السلوك العدواني لدى الصبية والأحداث ونوعية الطعام والشراب الذين يتناولهما ، وتنصح الأمهات بتغيير نوع الطعام لأطفالهن الذين يعمدون إلى ضرب زملاؤهم أو إتلاف أثاث البيت والتقليل من الأطعمة والخضروات المحفوظة والمشروبات الباردة.



عسل النحل يقوي ذاكرة طفلك

يحتوي عسل النحل على قيمة غذائية عالية ، وعلى الكثير من العناصر الغذائية المفيدة للجسم، ويرى الأخصائيون أن يدخل عسل النحل في وجبات الطفل اليومية الأساسية ، إذ أنه يفيد في حالات سوء التغذية والأنيميا وعسرالهضم ، بالإضافة إلى أنه يقوي الذاكرة.



لا تهملي مشاكل طفلك

إن علاج حالات الإكتئاب التي تصيب الأطفال يحتاج إلى قدر من الحذر ، وينصح الطباء بالتعرف على مشكلة الطفل منذ البداية ، حيث ان لدى الطفل المقدرة في التعبير عن مشاكله ، فالإكتئاب والإنطوائية والتغير المفاجيء في تصرفات الطفل من علامات التعبير عن مشاكله ، حاولي ان توفري للطفل الشعور بالطمأنينة ، والثقة بالنفس وتشجيعه ، وإذا لاحظت تغيراً في تصرفاته قد إستمر لمدة فلا تترددي في عرضه على طبيب نفسي.



الطفل العدواني والطفل المنطوي

هناك بعض الأعراض التي تحتاج إلى علاج نفسي ، مثل الطفال الذين يشعرون بالبغض والغيرة تجاه إخوانهم ، والأطفال ذوي العدوانية الشديدة، والأطفال المصابون بداء السرقة، وإضطراب الطفال الذين تعرضوا لبعض الكوارث كحادث أو حريق ، أو وفاة شخص قريب ، أيضاً حالات الطفال غير الناضجين ، كل تلك الحالات يجب ان تلقى إهتمام الآباء والأمهات للتخلص من المخاوف والمشاعر المكبوتة لدى الطفل ، حتى لا تختزن ومن ثم تظهر في صورة غير مفهومة مستقبلاً.



سرحان الطفل

قد يكون سرحان الطفل ناتجاً عن إلتهابات في الذن تؤدي إلى عدم إستجابته عند النداء عليه، والتهاب الأذن عند الأطفال إذا عولج في وقته عاد الطفل طبيعياً ، وإذا إهملت فإن مضاعفاتها تتطور من ثقب في الطبلة، إلى ضعف في السمع، غلى التهاب مزمن في الذن ، إلى تسوس في عظام الأذن، لذا يجب المبادرة في حسم العلاج حتى لا تؤدي إلى مضاعفات تهدد الصغير بمتاعب في السمع.



تدليل الطفل الزائد يسبب عيوب النطق

إن السبب في إصابة الطفل بأحد أمراض التخاطب يرجع في معظم الحوال إلى الوالدين، حيث أن النطق الخاطيء للكلمات والحروف الخاطئة بهدف تدليله ، تؤدي إلى ظهور عيوب النطق لديه، لذلك فأهم نصيحة للوالدين هي النطق السليم أمام الطفل بحيث تكون مخارج الألفاظ سليمة وواضحة.



حتى يذهب طفلك الصغير إلى المدرسة بدون خوف

يشعر بعض الطفال الذين يغادرون المنزل إلى المدرسة اول مرة بالحرمان من حنان الأسرة ، وتستطيع الأم مساعدة إبنها على التكيف مع الوضع الجديد، بإصطحاب الطفل إلى المدرسة ، والتجول في أركانها حتى لا يشعر بأنه يدخل مكاناً غريباً عليه ، وإعداد الطفل قبل دخول المدرسة على تحمل الأعباء الجديدة، وعدم الكثار من إعطاء النصائح للطفل خاصة قبل النزول مباشرة من المنزل حتى لا يهاب الطفل الذهاب للمدرسة.


وجبة الإفطار لطفلك ... مالها وماعليها وإهميتها لطفلك

وجبة الإفطار ضرورية وهامة لبداية يوم نشيط وخاصة للأطفال حيث انهم دائمي الحركة والمجهود، ويجب أن تتكون من كوب حليب ، وسندويش جبنة او مربى أو غيرها ، وبيض ، كما انه يجب التأكيد على مشرفة الحضانة بضرورة متابعة الطفل ليتناول الوجبة الموجودة معه، أما الأطفال في مرحلة الدراسة ( 6 سنوات فأكثر) فلا شك ان الإفطار له تاثير هام على القدرة على التحصيل الدراسي لديهم.



تأثير الحالة العائلية للأسرة على الأطفال

الطفال الذين يعيشون في ظروف عائلية غير مستقرة نفسياً وعاطفياً يكونون عرضة للحوادث التي تقع لهم في البيت ، واغلب حوادث السقوط والتعثر تحدث لأطفال يعيشون حياة مضطربة عائلياً.



العلاقة بين الأم وابنها

إن العلاقة الجيدة للأبناء بالأب والأم والأخوة تعتبر عاملاً اساسياً للإستقرار النفسي والسعادة، وشيء طبيعي ان تصبح هذه العلاقة أكثر إستقراراً كلما تقدم البناء في السن.

تحذير من حمل الحقائب المدرسية على الظهر

الحقائب الثقيلة تؤثر على العمود الفقري وبالتالي على إستقامة ظهور الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 7 و 13 سنة ، وينصح بتنبيه الأطفال إلى ذلك ، وتخفيف ما يمكن تخفيفه من الكتب قدر الإمكان وحثهم على حمل حقائبهم بأيديهم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://baniasyat.ahlamontada.net
 
كل ما تحتاجيه في تربية الطفل من الاول الي العاشر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بانياسيات :: منتدى الأسرة والطفل :: الاسرة والطفل-
انتقل الى: